عن المنتدى
11/10/2017

في إطار مساعي صندوق ومؤسسة مسيرة لدعم الأشخاص مع اعاقات في المجتمع العربي من أجل النهوض بواقع الأشخاص مع اعاقات والعمل على تمكين الأفراد والمؤسسات العاملين في هذا المجال، بادر صندوق مسيرة إلى تنفيذ مشروع "منتدى جمعيات مسيرة".

انطلق يوم الأربعاء 5.4.2017، منتدى جمعيات مسيرة" وهو المنتدى الأول من نوعه في المجتمع العربي والذي يضم جمعيات عربية تعمل في مجال الإعاقة، وذلك بمبادرة من صندوق مسيرة، الصندوق العربي لدعم وتمكين الأشخاص مع اعاقات، وبحضور مدراء الجمعيات وأعضاء من إداراتها. 

ويأتي انطلاق المنتدى بعد عدة جلسات تحضيرية لصياغة وبلورة رؤية المنتدى وأهدافة وتحديد استراتيجية عمل تتناسب مع احتياجات الجمعيات ومع دور صندوق مسيرة في دعم المشاريع والمبادرات الهادفة للنهوض بواقع الأشخاص مع اعاقات. ويذكر أن غالبية الجمعيات المشاركة في المنتدى تعتبر جمعيات جديدة نسبيا وتطمح إلى تعزيز دورها وتعميق تأثيرها في مجال عملها وعلى جمهور الهدف الذي تسعى لخدمته.

وجود مؤسسات وجمعيات ميدانية ناشطة ومهنية للنهوض بواقع الأشخاص مع إعاقة هو شرط أساسي لتغيير الوضع ولتحويل الدعم المالي والمعنوي من المانحين للمستفيدين بأفضل طريقة ممكنة، والهدف الأساسي لوجود المنتدى هو تمكين الجمعيات ومساعدتها بمختلف الوسائل لأداء دورها ورسالتها على أفضل وجه. صندوق مسيرة يؤمن أن وجود هذه الجمعيات ضروري لتغيير وتطوير حال الأشخاص مع اعاقات ومن هذ المنطلق بادر الصندوق لإقامة المنتدى وتمويله من أجل توفير منصة وإطار جامع للكل جمعية أو مؤسسة غير ربحية عربية عاملة في مجال الإعاقة تحتاج للدعم والمساعدة والتشبيك وما شابه". 

يضم المنتدى حاليا إحدى عشر جمعية، وهي: جمعية "يداً بيد للمكفوفين" للاعاقات البصرية، جمعية "انصت" العاملة في مجال الإعاقات السمعية، جمعية "طه حسين"، جمعية "جسور" العاملة في مجال التوحد، جمعية "بيت العجلات" للاعاقات الحركية، جمعية "شهد" الطمراوية، جمعية "العيش المستقل" المقدسية للاعاقات الحركية، جمعية "ماري"- كفر ياسيف، جمعية "أبو الطيب" ، جمعية "أحنا هون" في قرية عيلوط وجمعية "نسيم الأمل" في عرب الشبلة . 

وبهذا تجدر الإشارة أن المنتدى سيعمل في الفترة القريبة لتوفير برامج تمكين وتشبيك للجمعيات المُشاركة، حيث سيتم عرض باقة من الخدمات الاستشارية والمهنية التي ستعود بالفائدة على طواقم الجمعيات والعمل على تطوير قدراتها خاصة فيما يتعلق بتجنيد الموارد والتغلب على التحديات البيروقراطية وغيرها. كما ويُرحب المنتدى بأي جمعية أو مؤسسة تؤمن برسالته ورؤيته المتمثلة بالنهوض بالأشخاص مع إعاقة في مجتمعنا على مختلف المستويات. 

تابعنا على الفيسيبوك